عناوین:

المتحدث باسم الصدر يكشف لـNRT حقيقة دعوة السيستاني لمقاطعة التظاهرة الصدرية

فوتو: 
2020-01-22

49927 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

نفى صلاح العبيدي، المتحدث باسم زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الأربعاء، ما نشرته احدى الصحف البريطانية، بشأن دعوة المرجع الديني، علي السيستاني، الى مقاطعة التظاهرة "المليونية" التي دعا اليها الصدر، أخيرا.

وقال العبيدي في حديث خص به "ديجيتال ميديا ان ار تي" اليوم (22 كانون الثاني 2020)، إن "ما نشرته صحيفة  (الإندبندنت البريطانية)، نقلا عن مصادر مقربة من السيستاني، بشأن دعوة الأخير إلى مقاطعة التظاهرة التي دعا اليها الصدر، غير صحيح وعار عن الصحة".

وأوضح العبيدي، أن "الهدف من هكذا أخبار، اثارة الفتنة بين الأوساط الشعبية العراقية، وما عودتنا المرجعية عليه هو دعم التظاهرات السلمية التي تطالب بحرية العراق وهذا ما يريده سماحة السيد الصدر"، على حد تعبيره.

وأشار المتحدث باسم الصدر، إلى أن "مكتب المرجع السيستاني، وبعد اجراء الاتصال به، نفى صحة المعلومات التي اوردتها صحيفة (إندبندنت البريطانية)، بشأن دعوة السيستاني الى مقاطعة التظاهرة التي دعا اليها الصدر".

ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، عن مصادر مقربة من المرجع السيستاني، أن الأخير وجه "الأتباع والمقلدين له بتجنب المشاركة في التظاهرة التي دعا إليها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في بغداد يوم الجمعة المقبل، (24 كانون الثاني 2020) الحالي.

وأضافت المصادر بحسب الصحيفة، أن "مكتب السيستاني طلب من المكاتب الفرعية في بغداد والمحافظات، تجنب الترويج للتظاهرة التي دعا إليها الصدر، في ظل اقتراب الأخير من دائرة حلفاء إيران، على الرغم من تأكيده المستمر على استقلالية قراره السياسي.

ودعا زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، في وقت سابق، إلى تظاهرة "مليونية" في بغداد، ضد الوجود العسكري الأميركي في العراق، في أعقاب مقتل قائد فيلق القدس في "الحرس الثوري الإيراني" قاسم سليماني ومساعده نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس في غارة أميركية قرب مطار بغداد في 3 كانون الثاني الجاري.

البوم الصور