عناوین:

نائب عن الفتح: هناك بوادر إيجابية بشأن توصل الكتل السياسية إلى تسمية بديل لعبدالمهدي

رجح الإعلان عن اسمه في نهاية المدة الدستورية
اجتماع صالح مع رؤساء الكتل النيابية
فوتو: ارشيف
2019-12-10

10068 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

أكد النائب عن تحالف "الفتح" فاضل جابر، وجود بوادر إيجابية بشأن توصل الكتل السياسية الى تسمية بديل لرئيس الوزراء "المستقيل" عادل عبدالمهدي، فيما رجح الإعلان عن خليفة عبدالمهدي، في الأيام الأخيرة من موعد المدة الدستورية.

وقال جابر، في تصريح صحفي تابعه ديجيتال ميديا إن آر تي، أمس الاثنين، 9 كانون الأول 2019، إن "الكتل السياسية تعمل جاهدة لاختيار شخصية جديدة كبديل لرئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي"، مبينا ان "المؤشرات المتوفرة لدينا فان الكتل ستسمي الشخصية قبل نهاية المدة الدستورية المقررة بخمسة عشر يوما".

واضاف ان "الشخصية الجديدة ستكون وفق معايير مهنية وتوافق شروط مطالب المتظاهرين"، فيما اوضح ان "الحكومة المقبلة ستكون حكومة انتقالية وسيتم تحديدها لفترة لا تتجاوز السنة مع وزارة مصغرة لا تزيد عن 15 وزيرا".

وأشار الى ان "الكتل السياسية تعي تماما الوضع السياسي والأمني الذي تمر به البلاد وانها سوف لن تدع لاي تدخل خارجي يستغل أي فراغ دستوري"، مرجحا "الإعلان عن الشخصية البديلة لعادل عبدالمهدي في الأيام القليلة الأخيرة من موعد المدة الدستورية".

من جانبه أفاد النائب عن تحالف "سائرون" رياض المسعودي، بان "الكتل الشيعية رفضت بالاجماع طرح اسم مرشح رئاسة الوزراء في وقت تنتظر الكتل السنية والكردية طرح المرشح لتفرض عليه شروطها".

وأوضح المسعودي، ان "هناك تخوفا كبير لدى الكتل السياسية من التصدي للمرحلة المقبلة وتبني مرشح رئاسة الوزراء".

وبين ان "الكتل الشيعية بأجمعها تنأى بنفسها عن تقديم مرشح الحكومة المقبلة، كما ان الكتل تنتظر رئيس الجمهورية أن يقدم مرشحه".

ولفت إلى ان "رئيس الجمهورية متخوف من تقديم أي مرشح يرفض من قبل البرلمان ويعمل على تقديم مرشح يضمن موافقة الكتل عليه بالاجماع".

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح، عقد امس الاثنين، اجتماعا مع عدد من رؤساء الكتل النيابية في البرلمان، حيث شدد خلال اللقاء على "الالتزام بالتوقيتات الدستورية لحسم ترشيح رئيس مجلس الوزراء لحكومة مؤقتة وضرورة اختيار شخصية وطنية، كفوء ومرضي عنه من الشعب العراقي وقادر على إنجاز استحقاقات الإصلاح المطلوبة، ويكلف بالتهيئة لإجراء انتخابات نزيهة وفق قانون انتخابي يضمن تمثيلا عادلا للشعب وإرادته الحرة".

ر.إ

البوم الصور