عناوین:

وفد أوروبي يصل كركوك لهذا الغرض

فوتو: 
2019-08-19

1786 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

بدأ وفد أوربي يزور العراق لأول مرة، الإثنين، مهمة هدفها تطوير القوات الأمنية ضمن وزارتي الدفاع والداخلية في محافظة كركوك، فيما اكد المحافظ على أهمية التعاون الأمني مع الاتحاد الاوروبي.

وذكر المكتب الاعلامي للمحافظ راكان الجبوري في بيان اليوم (19 اب 2019)، إن "محافظ كركوك ورئيس اللجنة الأمنية التقى برئيس بعثة الاتحاد الاوروبي ماركس ريدس وبحضور  موريس رايلي مسؤول أمن البعثة واسامة توفيق  المسؤول التنفيذي  الوطني لرئيس البعثة، واللواء الركن حامد الزهيري نائب قائد المقر المتقدم للعمليات المشتركة في محافظة كركوك واللواء علي كمال قائد الشرطة ومدير الأستخبارات والمخابرات ومستشار محافظ كركوك الدكتور عماد ادهام و امر فوج المغاوير، وعدد من المختصين".

وبحسب البيان فإن محافظ كركوك رحب بـ"زيارة الوفد لأول مرة بالعراق، مثمنا جهد قيادة المقر المتقدم والشرطة الأتحادية والمحلية وجميع التشكيلات الأمنية والأستخبارية وتنسيقها وتعاونها في مكافحة الأرهاب وعصابات الجريمة بما حققت الأستقرار والأمن في مدينة كركوك وساهم بدعم وأنجاح خطط أعادة الأستقرار للمناطق المحررة  في ظل نجاح القوات الأتحادية وادارتها للملف الأمني باشراف الحكومة العراقية ومساندة ادارة كركوك ومواطنيها".

واشاد بـ"دعم الحكومة العراقية ووزارتي الداخلية والدفاع ومستشارية الأمن الوطني وقيادة العمليات المشتركة بما يسهم في دعم أمن واستقرار محافظة كركوك”، مشددا على “اهمية دعم شرطة كركوك في مجال التدريب والتاهيل والتطوير والدعم التقني بما يطور عملها".

واكد على "اهمية تعاون العراق والأتحاد الأوربي بما يسهم ايضا بدعم كركوك والحفاظ على أمنها".

من جانبه أكد رئيس البعثة "حرص الأتحاد الأوربي ومنذ العام 2017 على دعم العراق خاصة في مجال وزارة الداخلية وتطوير مواردها البشرية ودعم وكالة الأستخبارات وتطوير تشكيلات الشرطة وتدريب عناصرها  عبر مستشاري الأتحاد المتواجدين في العراق وبالتنسيق مع الحكومة العراقية وبتواصل مستمر مع وزارة الداخلية"، مؤكدا أن "عملهم مستمر في التدريب والأستشارة وتطوير الموارد البشرية وقوات الحدود وحماية  الأرث الحضاري للعراق".

البوم الصور