عناوین:

نائب سابق يكشف عن الجهة المتورطة بهجوم أربيل الاخير

النائب السابق فوزي اكرم ترزي
فوتو: أرشيف
2019-07-18

2803 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

كشف النائب السابق عن المكون التركماني، فوزي أكرم ترزي، أن حادث مقتل موظفين بالقنصلية التركية في أربيل ما هو الا رد على قيام الجانب التركي بقتل القيادي في حزب العمال الكردستاني سرحد فارتو خلال قصف تم تنفيذه عبر طائرة مسيرة على أحد مقرات الحزب.

وقال ترزي، خلال استضافته في برنامج "المعادلة" الذي بث على شاشة ان ار تي عربية مساء أمس الأربعاء، 17 تموز 2019، إن هذا العمل هو مؤشر خطير للقنصليات سواء بالاقليم أو في المركز، وما هو إلا رد على قيام الجانب التركي بقتل القيادي في حزب العمال الكردستاني سرحد فارتو خلال قصف تم تنفيذه عبر طائرة مسيرة على أحد مقرات الحزب.

وأوضح ان  "عناصر حزب العمال الكردستاني متورطون بمقتل أحد موظفي القنصلية التركية في أربيل ".

يذكر ان حزب العمال الكردستاني وفي اول تعليق له على الهجوم، نفى علاقته بالهجوم المسلح، حيث قال ديار دنير مسؤول اعلام قوات حماية الشعب التابعة لحزب العمال الكردستاني، إنه "لا علاقة للحزب بالهجوم حتى هذه اللحظة"، مؤكدا "عدم امتلاكه أية معلومات عن الهجوم".

البوم الصور