عناوین:

المجلس الأعلى في حراك الجيل الجديد يصدر بيانا بشأن بعض مواقف نوابه الأخيرة

في رد على الاتهامات
فوتو: 
2019-04-25

1429 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

نفى المجلس الاعلى لحراك الجيل الجديد، الخميس، الاتهامات الأخيرة التي صدرت من بعض نوابه، واعتبرها وسيلة للضغط على توجهات الجيل الجديد الداعية للتغيير والاصلاح، المجلس اكد في ذات الوقت تشكيل لجنة انضباطية للنظر في المواقف الاخيرة لبعض الاعضاء.

جاءت هذه التصريحات في مؤتمر عقده المجلس اليوم (25 نيسان 2019)، تابعه ديجيتال ميديا ان ار تي، حيث اكد أنه سيقوم برفع دعاوى قضائية ضد بعض البرلمانيين، على خلفية صدور تصريحات مسيئة من قبلهم طالت رئيس الحراك ونهج الجيل الجديد الساعي إلى احداث تغيير في الواقع العراقي واصلاح العملية السياسية في البلاد.

وأكد المجلس أنه سيسلك الطرق القانونية ضد الاعضاء المتجاوزين من اجل وقف مثل هذه الخروقات والتجاوزات غير الصحيحة.

وبين المجلس أنه شكل لجنة انضباطية بحق عضوي مجلس النواب الاتحادي رابون معروف وسركوت شمس الدين، حيث ستتولى اللجنة التحقيق في المخالفات الاخيرة والاتهامات التي صدرت من العضوين ضد قيادات حراك الجيل الجديد، مؤكدا على وجوب حضورهما وبخلافه سيتم تجميد عضويتهما في الحراك.

وكان كل من عضوي مجلس النواب عن كتلة حراك الجيل سركوت شمس الدين ورابون معروف، قد وجها في منشورين انتقادات لرئيس حراك الجيل الجديد، متهمين عبد الواحد بالابتعاد عن اهداف الحراك.

وبشأن التصريحات التي صدرت من قبل النائبة عن حراك الجيل الجديد في برلمان كردستان شادي نوزاد، اكد المجلس، أن هذه الحملة الاعلامية والاتهامات جاءت لهدف الضغط على توجهات الحراك الذي يرفض المساومة على حساب جماهيره وثقتهم الممنوحة له.

وكانت النائبة شادي نوزاد قد اعلنت، امس الاربعاء، في مؤتمر صحفي تلقيها تهديدات حول فيديوهات مفبركة تمس حايتها الشخصية، مدعية وجود كاميرات خفية في الفيلات والشقق التي يشغلها قياديون في الحراك.

إلى ذلك اتهم المجلس الاعلى في حراك الجيل الجديد، السلطات الامنية في السليمانية بشن حملة اعتقالات واسعة ضد عدد من متطوعي حراك الجيل الجديد، دون اوامر قضائية.

البوم الصور