عناوین:

التجارة تعلق على سلبيات التوسع في منح الإجازات للمطاحن الاهلية

فوتو: 
2019-04-22

749 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اعلنت وزارة التجارة، الاثنين، ان التوسع في منح الإجازات للمطاحن الاهلية اثر سلبا على عملها، مشيرا الى ان المطاحن الاهلية تتحمل مسؤولية كبيرة في الارتقاء بنوعية الطحين الموزع للمواطنين.

وقال وزير التجارة محمد هاشم العاني في بيان صحفي اليوم (22 نيسان 2018)، خلال لقاء بأعضاء جمعية مطاحن العراق الاهلية للاستماع الى المشاكل والمعوقات التي تواجه عمل هذه المطاحن، ان "المطاحن الاهلية تتحمل مسؤولية كبيرة في الارتقاء بنوعية الطحين الموزع للمواطنين".

واضاف، إن"علاقتنا بالمطاحن الاهلية علاقة شراكة ومسؤوليتنا تضامنية بالارتقاء لتقديم افضل الخدمات لابناء شعبنا، وهي  تتحمل مسؤولية كبيرة في الارتقاء بنوعية الطحين الموزع للمواطنين وهي مهمة وطنية تتطلب بذل قصارى الجهود لتحسين نوعية الطحين".

واوضح، ان"الاخطاء التي حصلت في وقت سابق في توسيع اعداد المطاحن وتوزيع حصة المحافظة اثرت بشكل سلبي على المطاحن الاهلية الحالية ونحن بصدد سياسة جديدة تقوم على عدم التوسع في افتتاح مطاحن جديدة لضمان عمل المطاحن الحالية واستمرارها في عمليات التجهيز لمادة الطحين".

وبين، ان"على جمعية مطاحن العراق الاهلية مسؤولية مضاعفة تتجسد في الالتزام والحرص على تجهيز النوعيات الجيدة الى المواطنين وعدم السماح بالتلاعب والبلاغ عن هذه الحالات".

 وجاء في البيان، ان "العاني استمع الى عدد من اعضاء الجمعية، واوعز بتشكيل لجنة من الشركة العامة لتصنيع الحبوب وجمعية مطاحن العراق الاهلية لدراسة كافة المعوقات التي تواجه العمل وايجاد الحلول المناسبة والتي تضمن حقوق الطرفين ضمن الضوابط والتعليمات".

جدير بالذكر ان وزارة التجارة تدير برنامجا ضخما لتوزيع الصطين والرز وزيت الطعام والسكر على المواطنين بدون مقابل والتي تكلف الدولة نحو 6 مليارات دولار سنويا.

ا.ح

 

البوم الصور